التحليل الأساسي (الجزء الأول) - مقدمة والمؤشرات الأمريكية

نظرة عامة
يأخذ التحليل الأساسي في الاعتبار كيفية تأثير الأخبار الاقتصادية العالمية والأحداث الأخرى على الأسواق المالية. على سبيل المثال، على مستوى الدول، إذا تم تعديل السياسات النقدية لصالح اقتصاد الدولة، فهذا يشير إلى أن عملتها سوف تكتسب قوة، وبالتالي تشجيع المستثمرين على تداولها. وبالمثل، فإن أسعار الفائدة المرتفعة نسبياً تجذب المستثمرين عموماً لأنهم ينجذبون إلى الأصول المقومة بعملة البلد، مما يؤدي إلى زيادة الطلب، وبالتالي تعزيز قيمتها.
ما ستتعلمه

ما هو التحليل الأساسي وما هي المؤشرات الذي يستند عليها؟

وقت القراءة
10 دقائق
مستوى الخبرة
  • beginner مبتدئ

البيانات الاقتصادية الرئيسية ذات الصلة بسوق صرف العملات الأجنبية (الفوركس)


فيما يلي بعض أهم الأرقام الاقتصادية التي تؤثر على تحركات أسعار الفوركس. عادةً ما يتم إصدار بعض هذه البيانات في تاريخ محدد متكرر بشكل دوري (على سبيل المثال، شهرياً أو ربع سنوياً) ولهذا السبب تحتاج إما إلى حفظ التواريخ المعتادة أو التحقق من التقويم الاقتصادي يومياً.

بشكل عام، تنقسم المؤشرات الاقتصادية إلى ثلاث فئات، وذلك بناءً على طبيعة البيانات والجزء من الاقتصاد التي تغطيه.

المؤشرات الرائدة: المؤشرات الرائدة هي تلك التي يمكن أن تساعد في التنبؤ باتجاهات السوق وتشير إلى التعديلات والأحداث الاقتصادية قبل حدوثها (مثل عوائد السندات).

المؤشرات المتأخرة: تعكس المؤشرات المتأخرة البيانات التاريخية وتعمل على تأكيد الاتجاهات والأنماط الاقتصادية (مثل مؤشر أسعار المستهلك).

المؤشرات المتزامنة: هذه المؤشرات بشكل عام لها دور كبير في الاقتصاد وتحليلها عند إصدارها (مثل الناتج المحلي الإجمالي).

البيانات الاقتصادية في الولايات المتحدة الأمريكية


الناتج المحلي الإجمالي (GDP)


يُعرف الناتج المحلي الإجمالي على أنه القيمة النقدية الإجمالية لجميع السلع والخدمات التي تم إنتاجها في بلد معين خلال فترة زمنية محددة. يتم إصدار توقعات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي في الخميس الأخير من كل شهر، والتي تعكس النشاط في الربع السابق.

يتم إصدار التقدير (المسبق) الأول في الشهر الأول بعد انتهاء الربع، بينما تصدر القراءة الثانية المعدلة في الشهر التالي، ويتم إصدار الرقم النهائي في الشهر الذي يليه.

الميزان التجاري


يعد هذا من المؤشرات المتأخرة، ويقيس الفرق بين واردات وصادرات السلع والخدمات الملموسة.

بشكل عام، من الأفضل أن يكون هناك فائض تجاري، ولكن المستهلك الأمريكي يفضل السلع المستوردة الأرخص ثمناً أكثر بكثير من السلع المصنعة الوطنية.

لذلك، يعتبر انخفاض العجز التجاري للاقتصاد الأمريكي علامة داعمة للدولار.

مؤشر أسعار المستهلك (CPI)


يعتبر مؤشر أسعار المستهلك من المؤشرات المتأخرة، فهو مقياس التضخم الرئيسي الذي يقيس التغير في تكلفة حزمة من السلع الاستهلاكية والخدمات على أساس شهري وسنوي. يتم إصداره في تمام الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي خلال الأسبوع الثاني الكامل من كل شهر، مما يعكس بيانات الشهر السابق.

يعكس التحول في مستويات الأسعار الكثير من التغييرات الأساسية في الاقتصاد، وبالتالي فإن مؤشر أسعار المستهلكين يعد عامل رئيسي في تحديد السياسة النقدية. بالإضافة إلى ذلك، يتأثر سوق الفوركس بشدة ببيانات مؤشر أسعار المستهلكين وما تعنيه لمستوى السعر في المستقبل. وهو أيضاً عامل في الاستثمار طويل الأجل، وغالباً ما تؤثر التغيرات في مستوى السعر على سلوك المستثمرين على المدى الطويل بما يخص الدخل الثابت (أي السندات) وأسواق السلع.

مؤشر أسعار المنتجين (PPI)


على غرار مؤشر أسعار المستهلك، يقيس مؤشر أسعار المنتجين التضخم عن طريق قياس سعر السلع على مستوى الجملة أو المبلغ الذي يدفعه المنتجون مقابل السلع التي يستخدمونها في الإنتاج. يتم إصدار هذا التقرير في الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي خلال الأسبوع الثاني الكامل من كل شهر، مما يعكس بيانات الشهر السابق.

تقرير معهد إدارة التوريد (ISM) عن التصنيع والخدمات


يصدر معهد إدارة التوريد استبيانات شهرية حول حالة الخدمات وقطاع التصنيع والتي تعتبر مقياساً للظروف الاقتصادية الحالية والمستقبلية للولايات المتحدة.

يأخذ معهد ISM بآراء مديري المشتريات وكبار المديرين التنفيذيين لأكثر من 400 شركة من 19 قطاع صناعي أساسي. كما ويصدر المؤشر في الأسبوع الأول من كل شهر.

تقرير الوظائف الشهري


تعتبر الأسواق أن هذا التقرير هو الأكثر انتظاراً على الإطلاق، ويتم إصداره عادةً في أول جمعة من كل شهر الساعة 8:30 صباحاً بالتوقيت الأمريكي الشرقي. الرقم الأهم هو تقرير الوظائف غير الزراعية (NFP) والذي يعكس عدد الوظائف التي تم إنشاؤها أو فقدانها خلال شهر واحد، والتي تنتهي في منتصف الشهر السابق. يشمل الرقم التغييرات في جميع قطاعات الاقتصاد تقريباً، والوظائف الحكومية، ووظائف القطاع الخاص، والتي تنقسم إلى وظائف التصنيع، ووظائف قطاع الخدمات، وما إلى ذلك. لقد قلنا "تقريباً" لأن هناك عدداً قليلاً من القطاعات التي لا يضمها هذا التقرير، وهي القطاعات الزراعية (ومن هنا جاءت اسمه) والمنظمات غير الربحية.

هناك أرقام مهمة أخرى يشير إليها التقرير، مثل معدل البطالة –الذي يكشف عن النسبة المئوية للقوى العاملة العاطلة – ومتوسط​​ ساعات العمل في الأسبوع، وكذلك متوسط ​​الأجر في الساعة.

تعكس البيانات الصادرة في هذا التقرير صحة الاقتصاد بأكمله، بالإضافة إلى معنويات أصحاب العمل حول مستقبل ظروف العمل، حيث تظهر استعدادهم لإضافة المزيد من الوظائف.

طلبيات البضائع المعمرة


البضائع المعمرة هي تلك التي من المفترض أن تبقى لدى الشخص الذي اشتراها لأكثر من ثلاث سنوات. يميل المستهلكون إلى الإنفاق أكثر على هذه السلع عندما يجنون مبالغ أكبر وعندما تكون توقعاتهم بالنسبة للاقتصاد إيجابية. وبالتالي، يمكن النظر إلى الرقم الموجب على أنه بيان بأن الاقتصاد في حالة جيدة وكمؤشر على الشعور الإيجابي في المستقبل من قبل المستهلكين، وبالتالي فإن هذا يعتبر مؤشراً رائداً.

مؤشر مبيعات التجزئة


يقيس هذا المؤشر الرائد البضائع المباعة بالتجزئة، سواءً كان ذلك من خلال فروع المحلات التجارية الكبيرة أو المتاجر صغيرة.

تحسن مبيعات التجزئة يعني تحسن الاقتصاد بشكل عام. يقدم مؤشر مبيعات التجزئة نظرة ثاقبة للتوظيف والتصنيع والخدمات والمخزونات، ويؤثر بشكل مباشر على الناتج المحلي الإجمالي الرئيسي.

مؤشرات قطاع الإسكان

 
تعد إحصاءات الإسكان من أهم المؤشرات الرائدة للاقتصاد. تظهر تصاريح البناء العدد السنوي للمنازل الجديدة التي لا تزال قيد الإنشاء خلال شهر. تتضمن الأرقام الأخرى مبيعات المنازل الجديدة ومبيعات المنازل القائمة. توفر هذه البيانات نظرة على كيفية ثقة شروط الائتمان والإقراض ووظائف البناء ومشتري المنازل في توقعات الاقتصاد.

 أسعار الفائدة


تعتبر أسعار الفائدة من أهم العوامل التي تؤثر على أسواق الفوركس.

يتم تحديد أسعار الفائدة قصيرة الأجل من قبل البنك المركزي في البلدان التي تستخدم نموذجاً مصرفياً مركزياً للتحكم في المعروض النقدي وشروط الاقتراض في الاقتصاد.

تؤدي أسعار الفائدة المنخفضة إلى توقعات نمو أفضل للاقتصاد، ولكنها ستزيد من مستويات التضخم. تجعل أسعار الفائدة المرتفعة الأمر أكثر جاذبية لإيداع الأموال وتقليل الاقتراض وإنفاق الأموال.

في الولايات المتحدة، تكون السلطة على السياسة النقدية في يد الاحتياطي الفيدرالي، أو كما يحب المتداولون تسميته، بنك الاحتياطي الفيدرالي. تجتمع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC)  ثماني مرات في السنة، مرة كل ستة أو سبعة أسابيع. وتعقد الاجتماعات لمدة يومين، تأتي دائماً يومي الثلاثاء والأربعاء، وتعلن القرارات في الساعة 2:00 بعد الظهر بالتوقيت الأمريكي الشرقي في اليوم الثاني من الاجتماع أي الأربعاء.

بعد 30 دقيقة من إعلان القرارات، يعقد رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي مؤتمراً صحفياً، يقرأون فيه بيان السياسة النقدية أولاً، ثم يجيبون على أسئلة الصحفيين.

تتم مراقبة قرارات وتوقعات أسعار الفائدة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي عن كثب لأنها تظهر الظروف الاقتصادية الحالية والمستقبلية. تعتبر توقعات أسعار الفائدة المرتفعة إيجابية بالنسبة للعملة.

إذا لزم الأمر، يمكن أن يجتمع بنك الاحتياطي الفيدرالي بشكل عاجل، كما هو الحال عندما تكون هناك أزمة مالية أو جائحة.

سوق الأسهم


على الرغم من أنه ليس من الأرقام الاقتصادية، إلا أنه لا يزال يعتبر مؤشراً رائداً ويتم مراقبته عن كثب أكثر من معظم المؤشرات الأخرى.

يعتمد التغيير في أسعار الأسهم على توقعات السوق حول كيفية أداء الشركات المدرجة في الأرباح والنمو في المستقبل. يشير الارتفاع في أسواق الأسهم إلى تقديرات أرباح أقوى والعكس صحيح.

انتهى الدرس!

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟

ملفات تعريف الارتباط والخصوصية: نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أن موقعنا يعمل على نحوٍ فعال ولدعم أنشطة التداول الخاصة بك. ملفات تعريف الارتباط عبارة عن ملفات نصية صغيرة يتم إرسالها من خادم الويب لدينا إلى جهاز الحاسوب لديك. لا تحتوي ملفات تعريف الارتباط على أي بيانات شخصية، ولا أرقام حساب ولا كلمات مرور. لقراءة المزيد، اضغط هنا.

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟