أنواع الأوامر والصفقات

نظرة عامة
بصفتك متداولاً، سوف تحتاج إلى استخدام أوامر التداول أثناء رحلتك عند شراء أو بيع أدوات مالية معينة. سيتم شرح هذه الأوامر في هذا الدرس.
ما ستتعلمه

الأنواع المختلفة من الأوامر المعلقة في التداول.

وقت القراءة
8.5 دقائق
مستوى الخبرة
  • beginner مبتدئ

بيع وشراء العملات


عند تداول الفوركس، فإن القاعدة هي الشراء بسعر منخفض والبيع بسعر مرتفع. عندما تبيع زوج عملات، فأنت في الواقع تشتري عملة التسعير (العملة الثانية في الزوج) وتبيع العملة الأساسية (العملة الأولى في الزوج).

المراكز الطويلة والقصيرة


يعد هذان المصطلحان من أكثر مصطلحات التداول استخداماً، ولكن ما هو المعنى الفعلي لهما؟

المركز الطويل: يعني فتح مركز شراء.
المركز القصير: يعني فتح مركز بيع.

أنواع الأوامر


أوامر التداول هي تعليمات أو مجموعة من التعليمات التي يقدمها المتداول للوسيط لشراء أو بيع أدوات مالية معينة نيابة عنه. تختلف هذه الأوامر من وسيط لآخر. فيما يلي بعض الأنواع الأكثر شيوعاً:

أمر السوق: هو طلب من المستثمر للدخول أو الخروج من صفقة  " بسعرالسوق"، وهذا يعني الدخول على الفور، وعلى أقرب سعر ممكن من السعر الموجود في السوق في وقت إعطاء الأمر.
نظراً لأن أسعار الأدوات المالية عالية التقلب، فإنها تتغير مرة واحدة أو حتى عدة مرات في الثانية، فقد يكون هناك تغيير بسيط بين السعر في وقت وضع المستثمر للأمر، ووقت تنفيذه من قبل الوسيط، ويصل ذلك في أفضل الحالات إلى أقل من ثانية واحدة. بشكل عام، يُطلق على الفرق بين السعر المحدد في الأمر والسعر الذي تم تنفيذ الأمر به اسم "الانزلاق"، ويمكن أن يحدث ذلك لأي نوع من الأوامر.

مثال: في الوقت الذي يضع فيه العميل أمر سوق لشراء اليورو/دولار للوسيط، كان سعر الطلب 1.15750، فسيتم تنفيذ الأمر على الفور عند 1.15750 أو قريباً منه، لنفترض 1.15752 أو ربما 1.15747 (أعلاه أو تحته).

أمر الحد - دخول: هو أمر يتم وضعه للدخول في أو فتح صفقة، بسعر أفضل من السعر الموجود في السوق وقت وضع الأمر. السعر "الأفضل" يختلف بين البيع والشراء. إذا كنت تقدم طلب شراء، فمن الواضح أن الأفضل هو الأقل، لأن الشراء بسعر أقل يمنحك الفرصة لتحقيق المزيد من الأرباح في حالة ارتفاع السعر إلى سعر معين. في حالة أمر البيع، يكون العكس هو الصحيح، لأن الأفضل هو الأعلى.

مثال: لنفترض أن سعر الطلب لزوج الدولار الأسترالي/دولار الأمريكي هو 0.7545، ويريد المتداول هنا وضع أمر دخول محدد للشراء. يجب أن يكون السعر أقل من 0.7545، عند 0.7520 على سبيل المثال.

أو: إذا كان سعر عرض زوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي هو 1.3175، فيمكن وضع أمر محدد للبيع فوق 1.3175، مثلاً عند 1.3200.

أمر الحد/جني الأرباح - خروج: وهو أيضاً أمر يتم وضعه على سعر أفضل من سعر السوق، ولكن هذه المرة لإغلاق الصفقة. لذلك، لوضع أمر الخروج المحدد أو جني الأرباح، يجب أن يكون لديك مركز مفتوح أولاً، ثم تضع هذا النوع من الأوامر بسعر أفضل.

قد يعني إغلاق المركز بأمر الخروج المحدد أنك ستجني الربح، وقد يعني أيضاً الإغلاق بخسارة أقل من المتوقع في وقت وضع الأمر.

مثال: إذا فتح المتداول مركز بيع على اليورو/دولار عند 1.1610، فيمكن وضع أمر جني أرباح فور فتح هذا المركز بأي سعر أقل من 1.1610، سواء كان 1.1600 أو 1.1500. في كلتا الحالتين، إذا وصل السعر إلى المستوى المحدد في الأمر، فسيتم إغلاق الصفقة وجني الربح.

أو: إذا تم فتح صفقة شراء على الجنيه الإسترليني/دولار نيوزلندي عند 1.9715، وتحرك السعر هبوطياً إلى 1.9665، يمكن وضع أمر الخروج المحدد عند أي سعر أعلى من 1.9665، والذي يتضمن المنطقة بين سعر السوق الحالي 1.9665 و1.9714، حيث يكون هذا المركز هو في الخسارة. كما ترى، لا تعني كلمة "أفضل" دائماً "الربح"، بل قد تعني أيضاً خسارة أقل.
يتم تنفيذ الأوامر المحددة بجميع أنواعها فقط إذا وصل السعر إلى المستوى المحدد في الأمر، وليس قبل ذلك.

أمر الوقف - دخول: يعد هذا عكس أمر الدخول المحدد، أي أنه يفتح مركزاً عندما يصل سعر السوق إلى قيمة أقل من السعر الحالي.أحد حالات استخدام أمر إيقاف الدخول هو أنك تريد فتح مركز عندما يكون السعر أعلى (عند الشراء) أو أدنى (عند البيع) من مستوى هام (مستوى الدعم / مستوى المقاومة) لأنك تتوقع أن الاتجاه سوف يستمر بنفس الاتجاه.

أمر وقف الخسارة - خروج: أمر وقف الخسارة هو أمر خروج، مما يعني أنه يغلق الصفقة، ويتم وضعه بسعر أسوأ من سعر السوق. هذا يعني أن أمر وقف الخسارة لا يجب أن يغلق صفقة "خاسرة" ولكن ربما بربح أقل مما كانت تحققه الصفقة في وقت وضع الأمر. في كلتا الحالتين، يعتبر هذا الأمر من أفضل أدوات إدارة المخاطر في الأسواق المالية بشكل عام.

مثال:

يشتري متداول الجنيه الإسترليني/دولار بسعر 1.3650، لكنه يريد فقط المخاطرة بـ 50 نقطة. عليه فيضع أمر وقف الخسارة عند 1.3600. في هذه الحالة، يمكن للمتداول وضع الأمر عند أي سعر أقل من 1.3650، ولكن ليس أعلى من ذلك.

لنفترض الآن أن الصفقة تسير في الاتجاه المرغوب به، وأن السعر يتحرك صعوداً إلى 1.3700. الآن، يمكن للمتداول تعديل أمر وقف الخسارة إلى أي سعر أقل من 1.3700، حتى في منطقة الربح (أي فوق 1.3650). يمكن نقل "الوقف" من المستوى الأولي 1.3600، والذي كان سيتسبب في خسارة 50 نقطة، لمثلاً 1.3680، والذي سيتسبب بربح قدره 30 نقطة. كما ترى، لا يتعين على أمر وقف الخسارة إغلاق الصفقة في حالة الخسارة فقط، ولكن بنتيجة "أسوأ" من النتيجة التي يحققها المركز في وقت وضع الأمر.

أمر الوقف المتحرك: هو أمر إيقاف يستمر في التغير لصالح المتداول مع زيادة الربح. يمكن للمتداول تحديد عدد النقاط التي يجب أن يقف عندها، ويعتمد على أفضل سعر للتداول. يعد هذا التغيير تلقائي، ولا يحتاج المتداول إلى القيام بأي شيء آخر بعد وضع الأمر.

ومع ذلك، من المهم فهم الأرقام في هذه الحالة. عندما تضع أمر وقف متحرك، سيُطلب منك تحديد "نقاط مستوى إيقاف التتبع". بغض النظر عن أي أداة نتحدث عنها، يتم تعريف النقطة على أنها التغيير في الرقم الأخير من السعر. في نموذج تسعير النقطة العشرية، يتم تسعير معظم العملات حتى الخانة العشرية الخامسة (إلى الخانة العشرية الثالثة لأزواج الين الياباني). لذلك، فإن النقاط المحددة في هذا الترتيب هي التغير في السعر، وصولاً إلى المنزلة العشرية الخامسة.

مثال:

قام أحد المتداولين بشراء الدولار النيوزلندي/دولار أمريكي عند 0.69700، ووضع أمر الوقف المتحرك، مع تحديد مستوى إيقاف التتبع ليكون 100 نقطة. إليك بالضبط ما سيحدث لهذه الصفقة بعد تقديم هذا الطلب:

قبل أن يصل ربح الصفقة إلى 100 نقطة (عند 0.69800): لن يتم فعل أي شيء، حتى لو وصل إلى 99 نقطة.

عندما يصل السعر إلى 0.69800 بالضبط، يتم وضع أمر وقف الخسارة بشكل تلقائي عند مستوى الدخول (0.69700).

عندما يتحرك السعر إلى أعلى، ويتم تحقيق المزيد من الأرباح، يتم تغيير مستوى الوقف تلقائياً إلى مستوى يقل بمقدار 100 نقطة دائماً عن أعلى سعر تم الوصول إليه.

لنفترض أن السعر وصل إلى 0.69851، سيتم نقل مستوى الوقف تلقائياً إلى 0.69751. إذا وصل السعر إلى 0.69900، يتم نقل نقطة الوقف إلى 0.69800 وهكذا.

يستمر تنفيذ هذا التعديل التلقائي حتى يتم الوصول إلى نقطة الوقف أو الحد، ويتم إغلاق الصفقة عند الوصول إليها.

معلق حتى الإلغاء: هذا الوصف يعني أن الأمر سيكون ساري المفعول أو "معلق" حتى يقوم المتداول بإلغائه. يجب مراقبة هذا النوع من الأوامر، وإلا فقد تنسى الأمر وتجد نفسك في وضع لا تحسد عليه.

معلق حتى نهاية اليوم: يظل هذا الأمر نشطاً حتى نهاية يوم التداول (وقت الإغلاق). في وقت الإغلاق، يتم إلغاؤه تلقائياً.

الواحد يلغي الآخر: تتكون هذه المجموعة من أمرين، أحدهما أمر حد والآخر أمر وقف. إذا تم تنفيذ أحد الأوامر، فسيتم إلغاء الآخر تلقائياً. يمكنك وضع هذه الأوامر لفتح أو إغلاق المراكز.

على سبيل المثال، إذا كنت تعتقد لسبب ما أن الحركة التالية على زوج الدولار/ين ياباني ستكون قوية، بغض النظر عن اتجاهها، يمكنك وضع أمران "الواحد يلغي الآخر" لتكون جاهزاً للاستفادة من الخطوة التالية. بافتراض أن السعر الحالي هو 108.70، يمكنك وضع طلب للشراء على سبيل المثال عند 109.00، وآخر للبيع عند 108.50، وربطهما معاً بطريقة تعني أنه إذا تم تنفيذ أحدهما، فسيتم إلغاء الآخر.

انتهى الدرس!

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟

ملفات تعريف الارتباط والخصوصية: نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أن موقعنا يعمل على نحوٍ فعال ولدعم أنشطة التداول الخاصة بك. ملفات تعريف الارتباط عبارة عن ملفات نصية صغيرة يتم إرسالها من خادم الويب لدينا إلى جهاز الحاسوب لديك. لا تحتوي ملفات تعريف الارتباط على أي بيانات شخصية، ولا أرقام حساب ولا كلمات مرور. لقراءة المزيد، اضغط هنا.

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟