أهمية تنويع المحفظة الاستثمارية

أهمية تنويع المحفظة الاستثمارية
منذ نشأته، يعتبر التنويع في الأسواق المالية، والذي يشار إليه أحياناً باسم "الغداء المجاني"، أحد أهم الأفكار في الأسواق المالية.
التنويع هو أداة تساعدنا في التعامل مع عدم اليقين والمخاطر التي تصاحب التداول في الأسواق المالية، بينما نعمل على تنمية استثماراتنا.
في الأسواق المالية، من غير المألوف أن تخضع الأصول المختلفة ذات المصادر المتعددة للمخاطر أو الانخفاضات أو الزيادات الهائلة في نفس الوقت.
على سبيل المثال، إذا تراجع سوق الأسهم بنسبة 25%، فمن غير المرجح أن تتبع السندات الحكومية نفس حركة السعر. على العكس من ذلك، تميل الأصول التي يطلق عليها لقب "الملاذ الآمن" إلى التحرك في الاتجاه المعاكس عندما تتعرض الأصول الخطرة مثل الأسهم للانخفاض.
فإذا كانت محفظتك الاستثمارية مرتكزة على الأسهم، فسيعاني إجمالي استثمارك من العبء الأكبر لانهيار السوق.
سنقدم مثالاً بسيطاً على محفظتين متنوعتين بشكل مختلف:
لنفترض أن لديك محفظة بقيمة مليون دولار أمريكي وأن الأخبار مفادها أن الحكومة تكافح نوع جديد من فيروس كورونا، والذي قد يتضمن إجراءات إغلاق مشددة. بناءً على هذه الأخبار، سيتكبد سوق الأسهم خسائل تصل إلى 15% على مدار ثلاث جلسات متتالية (كل ما عدا ذلك متساوٍ).
أدناه يمكنك رؤية محفظتين مختلفتين، إحداهما ترتكز بشكل كبير على سوق الأسهم مع توزيع جزء صغير منها عبر السندات الحكومية الخالية من المخاطر والنقد. سوف نسمي تلك المحفظة أ.
المحفظة الأخرى متنوعة على نطاق واسع عبر الأصول الآمنة والمحفوفة بالمخاطر عبر أسواق متعددة. دعونا نسمي تلك المحفظة ب.
دعونا نرى كيف يؤثر هذا الانخفاض على قيمة كل محفظة.

المحفظة أ 





نظراً لأن هذه المحفظة تتركز بشكل كبير على الأسهم، فقد أدى الانخفاض بنسبة 15% في الأسهم إلى انخفاض قيمة هذه المحفظة من مليون دولار أمريكي إلى 881,650 دولاراً، أي ما يقرب من 12%.
دعونا نلقي نظرة على المحفظة الأخرى الأكثر تنوعاً على نطاق واسع، المحفظة ب.

المحفظة ب





نفس الانخفاض الذي حدث في الأسهم قلل من قيمة هذه المحفظة بنسبة 4.5%.
كما ترى، دون الأخذ في الاعتبار كيف يمكن أن تتأثر الأصول الأخرى بالانخفاض في سوق محفوف بالمخاطر نسبياً مثل سوق الأوراق المالية، يمكننا أن نرى كيف نجح التنويع بدرجة أكبر في التخفيف من الخسارة التي كان من الممكن أن يتكبدها هذا المستثمر إذا اختار المحفظة الأخرى.

فوائد تنويع المحافظ المالية:

يقلل من مخاطر الخسارة في محفظتك الإجمالية.
يزيد من احتمالية جني الأرباح.
حمايتك من دورات السوق المعاكسة.
يقلل من التقلبات.
يخلق المزيد من الاستقرار ويحمي استثماراتك من الانكماش.
يوفر المزيد من الفرص للنمو عند مستوى أقل من المخاطر.
يحافظ على المال لمن يقتربون من فترة التقاعد.
يحمي من مشاكل السيولة.
تزدهر الأسهم عندما تكون نسب التضخم وأسعار الفائدة منخفضة، بينما يكون أداء السندات أسوأ. يساعدك التنويع على الاستفادة من حقيقة أن الأصول المختلفة تزدهر في ظل دورات وشروط عمل مختلفة.
مثال آخر على كيف يمكن للتنويع أن يعود عليك بالفوائد هو الاستثمار في بلدان مختلفة.
قد لا يؤثر الركود الاقتصادي في الاقتصاد الأمريكي على الاقتصاد الألماني بالطريقة نفسها، وبالتالي، الاستثمار في الأسواق المالية الألمانية سيسمح لك بالتخفيف من الخسائر التي تكبدتها خسارة الاستثمارات الأمريكية بسبب الانكماش في اقتصادها.
يجب عليك تنظيم محفظتك بناءً على مستوى المخاطرة المناسب لك، بينما في نفس الوقت، يجب أن تكون مصممة لأداء أفضل ما يمكن فعله في جميع الظروف التي قد تؤثر على السوق تقريباً.
هناك جوانب سلبية محتملة لتنويع محفظتك أيضاً.
تكلفة تنويع محفظتك تكمن في زيادة احتمالية أنك قد تفوتك فرصة الربح والنمو من الأصول التي يكون لديك استثمار بسيط فيها أو أنك لم تستثمر بها أبداً.
بالإضافة إلى ذلك، هناك جانب عاطفي للأمر. في السوق الصعودي، يمكن أن يؤدي تنويع محفظتك إلى الشعور بالذنب، حيث تشعر أن تركيز محفظتك على سوق معين يمكن أن يجلب لك المزيد من العائدات.
لكن الهدف من التنويع هو النمو المستدام بأقل الخسائر.
يعد الالتزام بمحفظة متوازنة على المدى الطويل أحد أفضل الضمانات للحفاظ على هذا الهدف.

هل أنت مستعد للتداول؟

قم بفتح حساب الآن واكتشف لماذا يفضل المتداولون إنجوت بروكرز!

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟

ملفات تعريف الارتباط والخصوصية: نستخدم ملفات تعريف الارتباط للتأكد من أن موقعنا يعمل على نحوٍ فعال ولدعم أنشطة التداول الخاصة بك. ملفات تعريف الارتباط عبارة عن ملفات نصية صغيرة يتم إرسالها من خادم الويب لدينا إلى جهاز الحاسوب لديك. لا تحتوي ملفات تعريف الارتباط على أي بيانات شخصية، ولا أرقام حساب ولا كلمات مرور. لقراءة المزيد، اضغط هنا.

تحتاج إلى مساعدة للتسجيل؟